كيف يتم تسمية العواصف و الأعاصير ؟

ساندي
صورة للعاصفة (الاعصار) Sandy ساندي ، 2012 .

لمن يسأل عن كيف يتم تسمية العواصف والأعاصير ..

متابعة قراءة كيف يتم تسمية العواصف و الأعاصير ؟

” محمد” هو الاسم الاكثر شهرة لمواليد بريطانيا

Mohammed is now the most popular name for baby boys
Mohammed is now the most popular name for baby boys

 

حسب صحيفة “البريد اليومي” وهي الصحيفة الاوسع إنتشاراً هناك، فقد أظهرت الاحصائبات أن اسم “محمد” ” Muhammad and Mohammad.” أصبح الاسم الاكثر شهرة منذ عام 2010 بالنسبة للمواليد الذكور ،  نسبة إلى النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

وقد ظهر هذا الاسم بعدة اشكال كتابية كالتالي:
Muhammad, Mohammad, Muhammed, Mohamed, Mohamad, Muhamed, Mohammod, Mahamed, Muhamad, Mahammed and Mohmmed.

أما الاسم الثاني هناك فهو “Oliver”

المصدر
http://dailymail.co.uk/news/article-1324194/Mohammed-popular-baby-boys-ahead-Jack-Harry.html

ضربة معلم .. ضربة رائعة للمدرب حسن شحاته

حسن شحاتة مدرب المنتخب المصري السابق

متابعة قراءة ضربة معلم .. ضربة رائعة للمدرب حسن شحاته

قصة حمار الرجل الصالح

في يوم من الأيام …منذ قديم الزمان وقبل الإسلام كان رجل صالح راكباً حماره فمر بقرية، قد دمرت وفنى أهلها فشرد بذهنه وأخذ يفكر في حال هذه القرية  ثم سأل نفسه متعجباً و مندهشاً. هؤلاء أموات كيف يخلقون من جديد؟..كيف؟..وهذه العظام البالية كيف تعود صلبة؟وكيف تكتسي من جديد وتعود إليها الروح وتبعث إليها الحياة!؟ ورويداً…رويداً. راح النوم يداعب عيني الرجل الصالح وما هي إلا لحظات قصيرة حتى غاب عن الوعي, وراح في نوم عميق دام مائة عام كاملة. قرن من الزمان والرجل الصالح في رقدته هذا ميت بين الأموات وكذلك حماره .  بعد مضي مائة عام من موت الرجل الصالح أذن الله له أن يبعث من جديد فجمع عظامه وسوى خلقه ونفخ فيه من روحه.

فإذا هو قائم مكتمل الخلق كأنه منتبه من نومه. فأخذ  يبحث عن حماره ويفتش عن طعامه وشرابه . ثم جاء ملك سأله: كم لبثت في رقدتك؟ فأجاب الرجل: لبثت يوماً أو بعض يوم. فقال الملك: بل لبثت مائة عام، ومع هذه السنين الطويلة، والأزمان المتعاقبة فإن طعامك مازال سليماً وشرابك لم يتغير طعمه. فقال الرجل: عجباًهذا صحيح! فقال الملك: انظر إنه حمارك، لقد صار كومة من العظام …انظر …إلى عظام حمارك فالله عز وجل سيريك قدرته على بعث الموتى. نظر الرجل الصالح إلى عظام حماره فرآها وهي تتحرك فتعود كل عظمة في مكانها حتى اكتملت ثم كساها الله لحما ًفإذا بحماره قائم بين يديه على قوائمه الأربع . حينئذ اطمأنت نفسه وازداد إيمانه بالبعث فقال الرجل الصالح: أعلم أن الله على كل شيء قدير.